التعليم العالي: بدء استقبال طلبات المنح الخارجية اعتبارًا من الأربعاء  

حزب نماء يفتتح فرعه الاول في محافظة اربد


أنباء الوطن -

 

العام لحزب نماء الدكتور محمد الرواشدة ، فرع الحزب في محافظة اربد الواقع قرب دوار اليوسفي، بحضور اعضاء وقيادات الحزب .

وهنأ الرواشدة أبناء الحزب في محافظة اربد بافتتاح الفرع، ليكون مقرًا لأنشطة الحزب وفعالياته المتعدده .

 

و بدأ الاحتفال بالسلام الملكي وقراءة سورة الفاتحة على شهداء غزه وتلاوة آيات عطره من القرآن الكريم .

وقال الأمين العام خلال افتتاح المقر الذي تم دون أي مظاهر احتفالية تضامنًا مع الأشقاء في قطاع غزة، إن تحديات كبيرة واجهت مسيرة الأردن ، لكن وبفضل رؤيةٍ حكيمةٍ لجلالة الملك عبدالله الثاني استطاع الاردن دائما النهوض ومواجهة التحديات الخارجية المتعددة ، حتى أن مكانة الأردن الدبلوماسية والسياسية بفضل القيادة الهاشمية أهلته لأن يكون واحداً من مداميك المنطقة، ومحل ثقةٍ عالمية.

وأضاف الرواشدة بأن الظروف الاقتصادية صعبة لا سيما مع إنخفاض الإنفاق الحكومي على مختلف القطاعات مما انعكس ذلك على المواطن .

وأشار بأن العبء الأكبر حاليا هو البطالة ، التي أصبحت تحديا خطير أمام الأسرة الأردنية، مبيناً أن لذلك جاء نماء ببرنامج اقتصادي تم اعداده من قبل خبراء عالميين ومحليين، وقابل للتطبيق على ارض الواقع مما سيساهم لحد كبير برفع معدلات النمو الإقتصادي والسعي لتخفيف مشكلة البطالة بين الشباب الاردني .

وأشار بأنه سيتم قريبا افتتاح مكاتب للحزب في مختلف محافظات المملكة .

وأستعرض رئيس المجلس الوطني الدكتور فتحي صالح البرنامج الاقتصادي الخاص بالحزب الذي يشتمل على: فكرة محلية التنميه، وتعزيز محفزات النمو الاقتصادي، وإنشاء منصات التأهيل والتدريب والتشغيل، والتي تُمكن المرأة والشباب من الإعداد لسوق العمل.

 

وبين الصالح بأنه تم إنجاز 75 % من المحتوى العلمي الخاص بمنصات التأهيل والتدريب والتشغيل ، موضحاً بأن حاضنة الاعمال سيتم الإنتهاء منها في وقت قريب .

 

واضاف السيد عبدالله الحسنات رئيس المجلس المركزي بان حزب نماء يهتم بالهموم الوطنية والقضايا التي تهم المواطن ، واليوم تتوج مسيرة حزب نماء بافتتاح أول مقر لحزب نماء بمحافظة اربد لأهمية المحافظة .

وأضاف بأن برنامج حزب نماء الإقتصادي يسعى لتحفيز النمو الإقتصادي في الأردن موضحاً بأن اسم حزب نماء جاء من النمو والبناء ، داعياً على الإنخراط بالاحزاب والمشاركة في صنع القرار سيما وان حزب نماء حزب اقتصادي.

 

من جانبة تحدث رئيس فرع اربد السيد غسان بني عواد، ان إفتتاح مكتب حزب نماء في اربد يأتي ضمن احتفالات المملكة باليوبيل الفضي لتسلم الملك عبدالله الثاني سلطاته الدستورية مضيفا بأن هذا الفرع ياتي استكمالاً لمسيرة تحديث المنظومة الملكية السياسية .

 

وتحدثت عضو الحزب _السيدة عبير الوادي حول أهمية مشاركة المرأة بالحياة السياسية وقالت إن المرأة الاردنية اثبتت قدرتها على المشاركة السياسية ، مشيرة الى وجود قوانين صديقة وداعمة لمشاركة المرأة في الحياة السياسية مما يوفر لها وجود فاعل وحقيقي في العمل الحزبي وصنع القرار .

وبينت الوادي ان حزب نماء يعمل بشكل جاد على إستقطاب المرأه لتكون جزء حقيقي وفاعل بالحزب لإيمانه بالمرأه وقدراتها ، وانها لمست دعماً حقيقياً لمساندة النساء وتحفيزهن لتحقيق مزيداً من المناصب المتقدمة في جميع المجالات.

وعاد الامين العام الدكتور محمد الرواشدة، التأكيد على أهتمام جلالة الملك عبدالله الثاني منذ توليه السلطات الدستورية، في تطوير البنية التحتية، وزيادة الفرص الاستثمارية وخلق الاستقرار الأمني الحقيقي مما جعل الأردن بالفعل أيقونة تعايش في ظل الفتن ا

لمتناثرة في مختلف أرجاء العالم .