التعليم العالي: بدء استقبال طلبات المنح الخارجية اعتبارًا من الأربعاء  

غرفة تجارة عمان تُثمّن جهود الهيئة الخيرية الاردنية الهاشمية


أنباء الوطن -

 

أشاد رئيس مجلس ادارة غرفة تجارة عمان خليل الحاج توفيق بالجهود التي تبذلها الهيئة الخيرية الاردنية الهاشمية في تقديم وايصال المساعدات الاغاثية والإنسانية الى الاشقاء في قطاع غزة .

جاء ذلك خلال زيارته مستودعات الهيئة، حيث تم الانتهاء من تسليم الدعم الذي قدمته غرفة تجارة عمان إلى الاهل في قطاع غزة.

وأكد خلال لقاءه أمين عام الهيئة الدكتور حسين الشبلي، ان الأردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني سيبقى السند الدائم والنصير الأول للقضية الفلسطينية.

وأضاف ان جميع شرائح المجتمع الاردني تلتف خلف القيادة الهاشمية الحكمية في مواقفها الثابته والداعمة والتي لم تنقطع يوما تجاة الاشقاء في فلسطين، مؤكداً الموقف الاردني الرسمي والشعبي المتقدم بقيادة جلالة الملك تجاه العدوان الغاشم على قطاع غزة من قبل الكيان الصهيوني الذي لا يراعي القيم الإنسانية والمعايير والمواثيق التي نصت علية المعاهدات الدولية.

وأشاد الحاج توفيق بالتوجيهات الملكية لنشامى سلاح الجو في قواتنا المسلحة الذين نفّذوا عدة عمليات إنزال جوي تتضمن مساعدات طبية ودوائية عاجلة جوا للمستشفى الميداني الأردني في قطاع غزة.

وثمّن الحاج توفيق بإسمه ونيابة عن مجلس ادارة الغرفة واعضاء الهيئة العامة، عالياً الحراك الدولي لجلالة الملك عبدالله الثاني بضرورة وقف الحرب وادخال المساعدات الانسانية والاغاثية للاهل في غزة.

وقال ان القطاع التجاري والخدمي في المملكة عامة والعاصمة خصوصا، طَالَب مجتمع الأعمال العالمي والعربي من خلال غرف التجارة ومؤسسات القطاع الخاص في مختلف الدول، بتحمل مسؤولياته الإنسانية والعمل سريعا لدى حكومات بلادهم لإيقاف العدوان الإسرائيلي الهمجي والغاشم على أهالي قطاع غزة، واتخذ عديد من الاجراءات والمبادرات محليا لدعم الاهل في قطاع غزة.

كما أشاد خلال الزيارة بدور الهيئة الخيرية الهاشمية التي تمثل في عملها القيم الإنسانية في دعم الشعب الفلسطيني المرابط والذي يتعرض الى ابشع أنواع العدوان .

من جانبة استعرض الشبلي ابرز جهود الهيئة والتي تعمل بتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني، مشيرا الى ان الهيئة أرسلت مساعدات طبية وإغاثية طارئة للوقوف بجانب الأهل في قطاع غزة .

ولفت إلى أن هذه المساعدات تأتي بهدف دعم الجهود المبذولة في رفد المستشفيات في غزة بالمستلزمات والمواد الطبية لإدامة تقديم الخدمات الصحية وعلاج المصابين في القطاع.

وبين ان الهيئة تعمل على مدار 24 ساعة في تجهيز وإرسال المساعدات الطبية والإغاثية والغذائية، وصل مجموع المساعدات التي أرسلتها الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية إلى غزة منذ بداية الأزمة إلى 39 طائرة و188 شاحنة من المواد الطبية والغذائية والاغاثية.

وأوضح أمين عام الهيئة الدكتور حسين الشبلي أن هذه المساعدات أرسلت بالتنسيق مع وزارة الخارجية وشؤون المغتربين والقوات المسلحة الأردنية (سلاح الجو/ الجيش العربي)، وبالتعاون مع عدد من المنظمات الأممية والدولية والإقليمية.

وقال الشبلي أن الهيئة ضاعفت جهودها لتعمل على مدار الساعة من أجل لتأمين المواد الضرورية والاحتياجات الرئيسية لأهلنا في غزة ودعم القطاعات المختلفة هناك من خلال إرسال الطائرات جواً وتسيير القوافل البرية وبالتعاون مع مختلف الجهات.

وأشار إلى أن الهيئة مستمرة في استقبال التبرعات النقدية والعينية من خلال قنوات التبرع المعلن عنها، وسترسل المساعدات الإنسانية بكامل قدراتها التشغيلية وبجهود تعكس الموقف الأردني تجاه الوضع الراهن في قطاع غزة.

وكان مجلس إدارة غرفة تجارة عمان، قرر في بداية العدوان على غزة، تقديم 200 ألف دينار، كدعم عيني من أدوية ومستلزمات طبية لأهالي قطاع غزة الصامدين في وجه العدوان الإسرائيلي، استجابة فورية لتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني، بإرسال مساعدات إنسانية وطبية عاجلة للمواطنين الفلسطينيين في قطاع غزة، وتوفيرها بالسرعة الممكنة، بالتعاون مع الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية.

وأن الدعم يأتي من قبل جميع اعضاء الهيئة العامة، كجزء من الواجب تجاه أهالي القطاع الذين يتعرضون لعدوان تشنه قوات الاحتلال الإسرائيلي، منذ عدة أشهر وللتخفيف من المأساة الإنسانية التي يعيشونها.