التعليم العالي: بدء استقبال طلبات المنح الخارجية اعتبارًا من الأربعاء  

منتدى اقتصادي للشراكات المالية والصناعية والتجارية في نيسان المقبل


أنباء الوطن -

ينظم مجلس الأعمال العراقي في عمان بالتعاون مع غرفتي صناعة الأردن وعمان، في الحادي والعشرين من شهر نيسان المقبل، المنتدى الاقتصادي للشراكات المالية والصناعية والتجارية بين العراق والأردن وبعض دول المنطقة.

ويعد المنتدى الذي سيقام في مركز الملك حسين للمؤتمرات بمنطقة البحر الميت بالتزامن مع اليوبيل الفضي لتسلم جلالة الملك عبدالله الثاني سلطاته الدستورية، منصة متخصصة لاستكشاف القضايا الاقتصادية والتمويلية المتصلة بالاستثمار.

ويسلط المنتدى الضوء، على الفرص الاستثمارية والتجارية والصناعية القائمة لدى الأردن والعراق، والسياسات المصرفية ودورها في تسهيل أعمال القطاع الخاص والتعاون المستقبلي بين البنوك الأردنية والعراقية، والتحول الرقمي ودوره في تطوير خدمات القطاعات المصرفية والصحية والمدن الذكية والأمن السيبراني.

وقال نائب رئيس مجلس الأعمال العراقي في عمان ورئيس اللجنة التحضيرية للمنتدى الدكتور سعد ناجي، إن النقاش بالمنتدى الذي يستمر يومين ويشارك فيه مسؤولون حكوميون وشركات واصحاب أعمال ومستثمرون من الاردن والعراق وبعض دول المنطقة، يركز على مناخات الاستثمار والفرص الاقتصادية للتشبيك بين أصحاب الأعمال والمستثمرين لإقامة شراكات بينهم.

واضاف ناجي في بيان، اليوم السبت، ان المنتدى سيقدم لمحة شاملة حول مناخ الاستثمار في العراق والأردن، مع توضيح للأطر القانونية وخيارات ومنافذ وقنوات التمويل، والتركيز على مرتكزات ومبادرات ومشروعات رؤية التحديث الاقتصادي وفرص الاستثمار التي توفرها الحكومة العراقية بمختلف القطاعات.

واشار إلى أن المنتدى سيوفر للمستثمرين والشركات وللمشاركين فرصة للتواصل واستكشاف الشراكات وتنظيم لقاءات ثنائية والاطلاع على المشهد الاقتصادي والاستثماري وتطوراته سواء كان المستثمر يستهدف دخول السوق العراقية أو الأردنية، او دولا أخرى بالمنطقة.

وقال ناجي إن المنتدى سيعمل على تعزيز فرص الاستثمار في العراق والأردن والمنطقة لاستقطاب المستثمرين الأجانب والاقليميين مع الخطوات التي اتخذها الأردن والعراق في مناخ الاستثمار وبيئة الأعمال لديهما من خلال تشريعات وقوانين حديثة وتقديم الحوافز للمستثمرين.

واضاف ان المنتدى سيعمل كذلك على تشبيك المستثمرين بالشركات المحلية في الدول المشاركة والتي تسعى للحصول على تمويل لخططها التوسعية ومعالجة التحديات الإقليمية وتعزيز الاستقرار الإقليمي، إضافة إلى عرض قصص نجاح لشركات ورواد أعمال مستثمرين بالاردن والعراق.

واشار إلى أن المنتدى سيسعى إلى تعزيز التكامل الإقليمي من خلال بناء الترابط الاقتصادي وتعزيز التعاون في مختلف القطاعات وبناء شراكات طويلة الأمد وخلق شراكات مستدامة وتعميق التفاهم المتبادل بين الدول المشاركة وبناء رؤية مشتركة لمستقبل الازدهار الاقتصادي والتنمية في المنطقة.

ولفت إلى أن المجلس أطلق موقعا الكترونيا خاصا بالمنتدى لتمكين الراغبين بالمشاركة والتسجيل أو الحضور بالإطلاع على تفاصيله الكاملة من خلال الرابط التالي : https://ibc-conf.com/ .

من جهته، أكد رئيس غرفتي صناعة الأردن وعمان المهندس فتحي الجغبير أن العراق شريك اقتصاديّ أساسي للأردن، معربا عن أمله فى ان تتطور العلاقات الاقتصادية بين الأردن والعراق بشكل أكبر خلال الفترة المقبلة وبما يخدم ويحقق المصالح المشتركة.

واوضح أن فرص التعاون بين فعاليات القطاع الخاص في البلدين كبيرة وواسعة، مؤكدا المزايا ذات الأهمية النسبية والخبرات المتوفرة لدى الجانبين الأمر الذي يسهم بتحقيق التكامل الصناعي المشترك.

واشاد الجغبير بجهود مجلس الأعمال العراقي في عمان، والهادفة الى تعزيز التبادل التجاري بين البلدين، من خلال العمل على الدفع بإنشاء مشروعات مشتركة وتشجيع رجال الأعمال والشركات على المُشاركة بالمعارض التي تقام بالأردن أو العراق وتكثيف زيارات الوفود التجارية.

يذكر ان مجلس الأعمال العراقي في عمان تأسس عام 2006، ويعد منتدى لرجال الأعمال لتبادل الآراء والأفكار والمعلومات التجارية، وتوفير فرص العمل من خلال البعثات التجارية والاجتماعية والتعريف بفرص الاستثمار القائمة بالأردن والعراق.